Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ليلة الأسد الثامن عشر 18 بقلم دنيا فادي


رواية ليلة الأسد الثامن عشر 18 بقلم دنيا فادي



رواية ليلة الأسد الثامن عشر 18 بقلم دنيا فادي 




 #البارت_الثامن_عشر

#ليله_الاسد

ليل في ذهنها : اي الرقم ده والصور الي بعتهالي دي


وبتدخل علي المسج بفضول عشان تشوف الصور


ليل بصدمه : انت عملت لي كددده !!! افرض كان وقع في المايه


اسد : مش قولتلك سيبي الموبايلل ؟


ليل بملل : ماشي  


____________________________________


حمزه : اي بكرهه !!


فيروز : اي مشغول ولا حاجه ؟؟


حمزه : لا بس بسرعه كده


فيروز : في اي يا حمزه هو انت مبتحبنيش ؟؟


حمزه : محبكيش اي بس يافيروز انا بموت فيكي يا حبيبتي


فيروز : اومال مالك حساك بتتهرب لي


حمزه : اتهرب !! طب انا هاجي بكره قبل معادي عشان اثبتلك عكس الي بتقوليه


_____________________________________


تمارا بعصبيه : زينن انت هتِسكر عليا انا ؟؟ لا فوق انا عايزه الفلوس الي اتفقنا عليها













زين بسرحان ويقرب عليها : انتي مالك احلويتي كده ليي


تمارا بنظرات تحذير : زيننن


زين : توبتي ولا اي !!


تمارا ببروده : ااه عقبالك


زين و يقر*ب منها : و توبتي من امتي بقا


تمارا بتبعدو : من بدري يخفيف


زين بيشد*ها من وسط*ها بقوه وينظر الي جس*مها بش*هوه


تمارا بتلاحظ نظارتو : اابعد يا زين


زين بيقب*لها 


تمارا بت*زقو وبتضر*بو بالقلم

 

تمارا : انا حظرتك وقولتلك متقر*بش مني بس شكلك مِتقل في الشرب زياده عن الزوم


وبتخرج


زين بيمسك ايدها وبيز*نقها في الحيطه


وبيق*بل رقب*تها بعن*ف


تمارا بزعيق و بتبعدو : اااابعددد يااا زييينننن بقووللك

 

زين بير*ميها علي السر*ير ويقرب عليها بق*وه واشتيا*ق


____________________________________


ليل بضحك : يلاهوي كل ده حصل وانا صغيرهه


اسد : انتي بجد مش فاكره !!


ليل : لا وبجد زعلانه اوي ان كل الذكريات الحلوه الي انت حاكيتها دي مش فاكراها


اسد وينظر لعيونها : عادي ممكن نعمل ذكريات جديده اي رأيك ؟؟


ليل بتجاهل وتنظر لل السما


ليل : ماشي موافقه


اسد بيخرج من المركب ويمسك ايديها

 

ليل بحزن : ليي


اسد : هجيبك هنا تاني وقت ما تعوزي بس مش هينفع نقعد هنا اكتر من كده بصي الساعه داخله علي 2


ليل : وعد ؟؟


اسد : وعد اي












ليل : انك تجيبني هنا وقت ما اعوز


اسد بضحك : وعد 


_____________________________________


غزال : تيتاااا


زينب بقلق : فييي اي يبنتي


أمنيه : غزال حبيبتي


غزال بعصبيه : اييي الي جااابهاااا هنااااا يا تيتا


أمنيه : اي الي جابني؟؟ انا أمك و جايه اشوفك يا بنتي


غزال بنرفز : متقوليش اني بنتك ولا انتي أمي فاهمه

 

زينب : اهدي يغزال


غزال : لا مش ها هديَ يا تيتا 


أمنيه : هو انا عملت حاجه يبنتي ؟؟


غزال بعصبيه : يووووووه قولتلك متقوليش يبنتي انا مش بنتك انتي فاهمه اعتبريني مو*ت زي ما انا اعتبرتك بالظبط


أمنيه بتسرع : بعد الشر عليكي متقوليش كدا


غزال بضحكه و سخريه : بلاش الحنان المزيف ده مش لايق عليكي علفكره


أمنيه بتقرب تحضنها


غزال بكرهه و بتز*قها بقوه


يتبع..


#Donia_fady_mohamed 

        الفصل التاسع عشر من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات